Saturday, December 10, 2011

الهداية





الهداية آخر مُنى المؤمن ، ودرّة تاج الايمان ، وأسمى المقاصد ، واعظم الاهداف.
من أجلها نتوضأ كل يوم ، ونقف نصلي ، ونسأل الله في هذه السورة سؤالاً واحدا لاغير " إهدنا الصراط المستقيم".
وطريق الهداية علقت عليه لافته مكتوب عليها "طريق مخصص للصابرين "، وأعظم درجات الصبر هو الصبر علي المصائب لأنه دليل لا يقبل الشك علي الأيمان، فالصابر هو من أحاطه الشر وأيقن بالخير ، وآمن أن الله يراه ويسمعه ولذالك يحتسب الاجر والمثوبة ثم يحرك شفتية بذكر ربه قائلاً آن  مايملك هو ملك لربه وأن مآله وما يملك الي ربه .
و من يفعل ذالك فان الله سيذكره في الملأ الاعلي ويصلي عليه ويكون قد استحق شهادة الله بانه من المهتدين يقول الله في سورة البقرة :"الَّذينَ إِذا أَصٰبَتهُم مُصيبَةٌ قالوا إِنّا لِلَّهِ وَإِنّا إِلَيهِ رٰجِعونَ،أُولٰئِكَ عَلَيهِم صَلَوٰتٌ مِن رَبِّهِم وَرَحمَةٌ ۖ وَأُولٰئِكَ هُمُ المُهتَدونَ"
ولمن يريد تلك المنزلة عليه أن يفهم المصائب وما يعين عليها وكيف يجعلها طريقا مختصرا الى الودود ويقرأ معي الودود .( اضغط رابط مقالة الودود أن أحببت)

عبدالله عبداللطيف الابراهيم
http://www.facebook.com/profile.php?id=100002123024405ر
https://twitter.com/#!/boslaeh

2 comments: